بروفة للوفاة ولكن الملكة بخير :: موقع صيدا تي في - Saida Tv


بروفة للوفاة ولكن الملكة بخير

وكالات
02-07-2018
البريطانيون لا يحبون ترك المجال للمفاجآت حتى وان كانت مفاجأة وفاة ملكتهم اليزابيث الثانية.

فهي من جهة بلغت سن 92 ومن جهة أخرى قلصت الى حد كبير زياراتها الخارجية ثم جاء الغاؤها يوم الخميس الماضي لاحتفال ديني بسبب إصابتها بوعكة.

وكشفت صحيفة الصندي تايمز عن ان وزراء ومسؤولين في الحكومة أجروا أخيرا «بروفة» لليوم الذي سيعقب وفاة الملكة.

ونقلت الصحيفة عن مصادر في الحكومة ان الإجراء لم يكن بسبب اي وضع صحي مقلق للملكة بل هو في الحقيقة اجراء روتيني لتفادي اي ارتباك محتمل في أجهزة الدولة.


New Page 1