الاسكندراني كاتب صيداوي ولكن: " لست أنا من كتب" :: موقع صيدا تي في - Saida Tv


الاسكندراني كاتب صيداوي ولكن: " لست أنا من كتب"


10-09-2018
قدم أستاذ الكيمياء الحياتية وابن صيدا نبيه الاسكندراني كتابه الأدبي الأول بعنوان:" لست أنا من كتب" الصادر عن دار النخبة.

وفي مقابلة مع الاسكندراني قال: "كالجميع، ومن رحم المعاناة، ومن رحم تلك الحياة التي نشق دربنا فيها رويدًا رويدًا حتى تحقق لنا أمانينا وحتى ننال مرادنا. كالجميع، ومن رحم الآمال، نبصر ذلك الضوء الخافت الذي يقودنا من غياهب الظلمات إلى الحكمة بعيدًا عن العنف والصراعات. أكتب هذا الكتاب بقصصه القصيرة وأحمل دعوةً لكل إنسان أن يبصر .. نعم أن يبصر ولكن بقلبه. أحمل دعوةً لكل إنسان أن يسلك دروب المعرفة، وأن ينبذ الجهل خلفه. أحمل دعوةً لكل إنسان أن يتفكرَّ نفسه، أن ينظر في قلوب من حوله وفي أرواحهم، وفي كل شيء، ثم ليسعى للحكمة فبها تُدرك المقاصد".
ثم يضيف:
"لستأنامن_كتب" عملي الأول، رسالتي الأولى، عبارة عن ثلاث قصص:
- هو ربانٌ على متن سفينة يبحث بين طيّات التيه عن شيءٍ فقده.
- هو شاعرٌ يلاحقه ظله في شعب الصحراء الواسعة يحدّث نفسه بالرجوع إلى حبيبته.
- هو ابن سيد قومه .. أدرك الحق .. ويريد من الجميع أن تتفتح بصائرهم بدعوة ذات البراقع السبعة.
وفي سؤال لمن تهدي هذا الكتاب، أجاب قائلا:
أهديت العمل لقبسٍ من نور مسنِّي وارتحل عند أوانه، إليه تلك الروح عند خالقها التي برحيلها تفتَّحت أبواب النفس وتجلّت حقيقة الله في القلب.
وأهديه لكل من يبحث عن نفسه في دنيا التيه.
ولا يسعني إلا أن أشكر الكاتبة الرائعة حنان رحيمي لتشجيعها المستمر للكتّاب الصاعدين، والأستاذين إبراهيم بيضون وحمزة الخطيب، والأصدقاء جميعًا، وأخصّ منهم هاني حزوري ومحمد اللهيب. وشكر خاص للفنان آية شناعة لتزيين الكتاب برسومات داخلية وللسيد كريم عمار للتعاون في تصميم الرسمات والغلاف الكترونيا.


New Page 1