انتحار مدرسة شنقاً بعد رسالة تلقتها من طبيبها ! :: موقع صيدا تي في - Saida Tv


انتحار مدرسة شنقاً بعد رسالة تلقتها من طبيبها !

الجديد
04-10-2018
أقدمت أستاذة بريطانية على الانتحار لسبب بدا تافها في نظر كثيرين، لكن أهل الضحية ومعارفها يؤكدون أنها كانت مثالية في كل شيء تقريبا كما كانت تحرص على العناية بأدق التفاصيل ولذلك فإنها تأثرت كثيرا برسالة طبية، وفق ما اشارت "سكاي نيوز" نقلا عن صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، التي اوضحت ان المُدرسة شيلسي بيرت البالغة من العمر 27 عاما، انتحرت شنقا بعدما وصفها طبيب نفسي في تقرير سابق بإنسانة "غير راشدة عاطفيا".
وقد حاول الزوج أن ينقذ شريكة حياته المنتحرة في البيت حين وجدها مشنوقة بحبل، لكن المدرسة توفيت قبل نقلها إلى المستشفى وسط حالة من الصدمة البالغة لأسرتها ومعارفها.
وكانت شيلسي تعمل أستاذة وتدير مشروعا لها في مجال النسيج في الوقت نفسه، لكن الطبيب كان يمنح إجازات لها منذ تشرين الثاني عام 2017.
الى ذلك يؤكد من يعرفون الراحلة أنها كانت قدوة هائلة للتلاميذ كما أنها كانت ماهرة في العمل الذي تؤديه، ومع ذلك أكدت تشيلسي في وقت سابق أن أفكار الانتحار السوداء تراودها.
وقالت والدة شيلسي إن الرسالة التي تلقتها الابنة من الطبيب كان لها مفعول خطير جدا وهو ما أثار نقاشا حول صواب التعامل مع إنسان ذي ظروف نفسية صعبة بلغة مباشرة.
وفي السياق انتقدت هيئة الطب الشرعي في بلدة دونكاستر شمالي بريطانيا استخدام مصطلح "غير راشدة عاطفيا" وقالت إنه ليس طبيا ولا علميا بالمرة.


New Page 1