القصيدة التي أبكت الملايين للشاعر أنيس شوشان :: موقع صيدا تي في - Saida Tv


القصيدة التي أبكت الملايين للشاعر أنيس شوشان

youtube
04-10-2018

سلا م عليكم وعلينا سلام سلام إليكم وإلينا سلام سلام علي من رد السلام وسلام حتى علي من لم يرد
سلام بأسم الرب السلام رب العباد الله الصمد
سلام ترعرعنا فيه سلام معجون بأرض هذا البلد
سلام ما عدنا نسكن فيه سلام ما عاد يسكن فينا
سلام نراقبه وهو يحزم حقائبة ليهجر رويدا رويدا اراضينا ويحل مكانه تسليم واستسلام لتأسلم لا اسلام فيه
كأن اسلام أجدادنا ما عاد يعنيه
أتدرون لما يهاجر منا السلام أتدرون لما يعم فينا الظلام
ببساطة لاننا مجتمع يخاف نحن مجتمع يخاف الأختلاف
كلماتي لن تعجب بعضكم او جلكم او كلكم أعرف
لكني سأقولها لأنى رافضا أن اكون من الخراف
نحن مجتمع يرفض الاعتراف أنه مجتمع يعيش التخلف
نحن مجتمع يصيح بكل صفاقة ويدعى بأنه حامل لفكر مختلف
نحن مجتمع يهوى التعالي من فراغ ويدعي أنه مجتمع مثقف
يا ويلي ما هذا القرف
فقبول الاختلاف عندنا ليس إلا غلاف
اختلاف اللون يؤذينا اختلاف الشكل يؤذينا اختلاف الفكر يؤذينا اختلاف الدين يؤذينا حتى اختلاف الجنس يؤذينا
لذا نحاول اغتيال كل اختلاف فينا
تحولنا لبعضنا سماً زعاف
نحن مجتمع احمق من الحمق نعم
نحن مجتمع أحمق من الحمق نتنازع على
التفاهات والترهات والخرافات ونرفض دوما أن نغوص في العمق
ولا أبرئ احداً لا من المدنيين ولا ساسة لا من يستكين لبلادة الصمت ولا من يدعي فينا القداسة
لا من يدفع الغرب كالأعمى ولا من يريد إعادة أمجاد الخلافة والنخاسة وتقطيع الارجل من خلاف

دعونا اليوم نجرب ان نغوص فينا في أعماقنا دعونا نجرب ان نعانق ارواحنا دعونا نجرب ان نعانق في الارواح اختلافاتنا
هاااا انا امامكم بلوني بشعري بشعري بأطواري بأفكاري
فأنا لا اخافكم انا لا اخاف اختلافكم عنى لاننى منكم ولأنكم منى
دعونا نخلق فن دعونا نغوص في الحلم لنرسي ثقافة بلا سخافة
ليكون الرقي فينا أسمى خلافة
دعونا نذوب الأعراف والأجناس والأطياف والأفكار والألوان والأديان ولا نرى سوى الانسان


New Page 1