جامعة Hertfordshire تمنح الفلسطيني محمد أبو علي الماجستير في هندسة البرمجيات بتفوق :: موقع صيدا تي في - Saida Tv


جامعة Hertfordshire تمنح الفلسطيني محمد أبو علي الماجستير في هندسة البرمجيات بتفوق

تقرير هبة الجنداوي - عودة
11-12-2018
كأيّ طالبٍ جامعيّ في أيّ بلدٍ كنت، لا بدّ أن تكرّس فكرةً ما لتقوم بإعدادها كمشروع تخرّجٍ تختم به أعوامك الدراسية في الجامعة، لتنطلق نحو عالمٍ جديد تبني فيه أحلامك.. لكن، قليلون من يرون في مشاريع تخرّجهم بوّابةً تربطهم بسوق العمل، ورسالةً يحملونها لخدمة الإنسان..

اختراعٌ جديد.. لخدمة الإنسان

لم يقف الشاب الفلسطيني محمد أبو علي من مدينة صور جنوبي لبنان، أمام درج خزانته ليضع فيها مشروع تخرّجه ويطوي معه سنواتٍ من الخبرات الجامعية، بل أراد أن يُطوّر ذلك المشروع الذي يُعدّ إنجازاً جديداً يحقّقه شباب فلسطين.

محمد إبن الواحدة والعشرين ربيعاً، استطاع مؤخراً أن يحصل على شهادة الماجستير في هندسة البرمجيات Software engineeringمن جامعة hertfordshire في بريطانيا، وبتقدير جيد جداً، عن مشروع كفٍّ يُترجم لغة الصمّ ليساعدهم على التواصل مع عامة الشعب.

ولنيل درجة الماجستير من الجامعة البريطانية، عمل محمد على تطوير الكفّ؛ الذي أعدّه مع زملائه كمشروع تخرّجٍ جامعيّ من قسم علوم الكمبيوتر بجامعة بيروت العربية عام 2017.

يقول محمد لشبكة العودة الإخبارية «بدل تعلم لغة الصمّ والبكم التي تُكلِّف في أحيانٍ كثيرة مبالغ كبيرة لإتقانها، يوفّر هذا الكفّ الذي تمّت برجمته بلغة الأندرويد، الكثير من الجهد والمال. فكلّ ما عليك أن تقوم به هو شراء الكفّ للشخص الأصمّ وتحميل البرنامج على الأندرويد، ليقوم الكف بقراءة حركات اليد أو قياس درجة حرارة الأصابع، ويرسلها لجهاز الأندرويد، ليقوم الأخير بترجمتها».

وطوّر محمد الجهاز من خلال زيادة سرعة عملية الترجمة، كذلك زيادة محتوى الكلمات في ذاكرة الجهاز، وإدخال لغاتٍ جديدة إلى ذاكرته ليتمّ ترجمة الحركات إليها.

ذلك الشغف الذي دفع محمد ليختار هذا المجال، هو ذات الشغف الذي جعله ينجح ويُبدع في علمه، ليتفوّق في جامعات العالم.


New Page 1