قدرة فريدة لدى الدببة تكشف عن تطور مجتمعاتها :: موقع صيدا تي في - Saida Tv


قدرة فريدة لدى الدببة تكشف عن تطور مجتمعاتها

روسيا اليوم
29-03-2019
يستطيع الناس تقليد الآخرين، ويظهر ذلك جليا في قدرة الأطفال على تقليد من حولهم، وتستطيع بعض الحيوانات أيضا القيام بذلك، كما تفعل القردة في أحيان كثيرة.

ويعيش في الغابات الاستوائية جنوب شرق آسيا "دب الشمس" أو "دب العسل" (biruangs)، الذي يمكنه تقليد حركات وملامح الآخرين.

ويبلغ طول هذه الدببة 120-180 سنتيمترا، ولا يتجاوز وزنها 80 كلغم. وهي معرضة للانقراض بسبب تقطيع أشجار الغابات والصيد غير الشرعي.

ودرست الدكتورة، مارينا دافيلا-روس، وزميلها الدكتور ديري تايلور، من جامعة بورتسموث، حياة 22 دبا من هذا النوع أعمارها 2-12 سنة، لمدة سنتين، تعيش جميعها في جزيرة بورنيو التي يقع فيها مركز حماية هذه الدببة.

وشاركت الدببة خلال هذه الفترة في العديد من الألعاب المختلفة بما فيها "الألعاب اللطيفة". وكان العالمان يتابعان خلال هذه الألعاب كيف يقلد صغار الدببة حركات وتفاعلات كبار الدببة، مثل فتح الفم والتكشير عن الأسنان وغير ذلك.


الدببة تقلد بعضها
واكتشف العالمان من دراسة أشرطة الفيديو التي صوراها أن 13 دبا من مجموع 22 كانت تنسخ وتحاكي بسرعة كبيرة حركات الآخرين أثناء اللعب.

ووفقا للعالمين، تساعد هذه السرعة في التقليد الدببة على استعراض استعدادها للدخول في نزاع أكثر شراسة، أو على العكس، رغبتها في تعزيز العلاقات الاجتماعية. وهذا الاكتشاف مهم، خاصة وأن هذه الحيوانات تعد انعزالية.

ويقول تايلور، إن أشكال العلاقات الاجتماعية المعقدة موجودة عند الأنواع التي تعيش وفق نظام اجتماعي معقد، "وبما أن هذه الدببة تعد انعزالية، فإن دراستنا لتقليد ملامح الآخرين تضع هذه الفكرة موضع شك". مضيفا أن مثل هذه الحالة لوحظت فقط عند الأنواع المتطورة اجتماعيا.


New Page 1