الحزب الديمقراطي الشعبي - بيان صحفي :: موقع صيدا تي في - Saida Tv


الحزب الديمقراطي الشعبي - بيان صحفي


11-07-2019
يدين حزبنا الإجراءات العدوانية الأميركية بحق قادة حزب الله ويعتبرها استمرارا لموقف الإمبريالية الأمريكية ضد قوى المقاومة وحركات التحرر الوطني في منطقتنا والعالم.
ان العقوبات الإجرامية التي طاولت نوابا ومسؤولين في حزب الله، هي جريمة حسب القانون الدولي لانها تعتبر عقابا جماعيا يطال حياة الشعب ويمس السيادة الوطنية التي تعمدت بدماء شهداء المقاومة الوطنية والإسلامية.
ان الإجراء الاميركي الجديد بحق المقاومة وقادتها هو استهداف للاستقرار الداخلي وللاقتصاد الوطني ولارادة الشعب في اختيار ممثليه في البرلمان، ولن يكون له اي نتيجة على المقاومة، ولا على ارادتها وجهوزيتها واستعدادها للدفاع عن الوطن والشعب او على قوة ردعها للعدو الصهيوني.
ان السلطة اللبنانية، والحكومة تحديدا، التي تتغنى بشعارات السيادة والاستقلال والوحدة الوطنية مطالبة باتخاذ موقف جريء ترفض فيه الإجراءات الأميركية العدوانية، وتعلن ان حزب الله والمقاومة اللبنانية جزء عضوي من الاجتماع اللبناني، ومكون رئيسي من الحياة السياسية، وطرف فاعل في المؤسسات الرسمية للدولة اللبنانية.
ان الاستباحة الأميركية للسيادة والكرامة الوطنية هو الترجمة الواضحة لمشروع الهيمنة والسيطرة الإمبريالية على بلداننا وثروات شعوبنا، في لبنان والمنطقة والعالم.
لن تنقذ هذه السياسة الكيان الصهيوني من مأزقه التاريخي، ولن تساعد على تمرير جريمة القرن، وستزداد المقاومة اللبنانية والفلسطينية والعربية قوة ومنعة واحتضانا شعبيا، وتضامنا امميا من الشعوب وقوى التحرر والتقدم في العالم.

بيروت في 11 تموز 2019


New Page 1