اكثر من 100 قتيل في غارة للتحالف استهدفت سجناً في اليمن :: موقع صيدا تي في - Saida Tv


اكثر من 100 قتيل في غارة للتحالف استهدفت سجناً في اليمن

الجديد
02-09-2019
قدرت اللجنة الدولية للصليب الأحمر امس أن أكثر من 100 شخص قتلوا في غارة شنتها قوات التحالف التي تقوها المملكة العربية السعودية على مركز اعتقال تابع للحوثيين في ذمار جنوبي العاصمة اليمنية صنعاء، وفق ما اشارت وكالة الانباء الفرنسية.
وكان التحالف أعلن في وقت سابق أنه استهدف "موقعا عسكريا" تابعا للحوثيين في ذمار.
وفي السياق قال رئيس بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر في اليمن فرانز راوخنشتاين الذي توجه إلى ذمار بعد الغارة لوكالة "فرانس برس" "نقدر أن أكثر من 100 شخص قتلوا" في الغارة.
وبحسب رواخنشتاين فإن 40 شخصا على الأقل يتلقون العلاج في مستشفيين في المدينة إثر الغارة.
كما أكد أن الموقع الذي تم استهدافه كان عبارة "عن مبنى فارغ تابع لكلية ويتم استخدامه منذ فترة كمركز احتجاز".
وأضاف "من المثير للاستياء أن (الغارة) استهدفت سجناً. إن ضرب مبنى مماثل أمر مثير للصدمة ومحزن. السجناء محميون من قبل القانون الدولي".
وأرسلت اللجنة الدولية للصليب الأحمر إلى ذمار فريقا مع إمدادات طبية عاجلة بينها 200 كيس للجثث.
وتابع رئيس البعثة في اليمن "بينما نتحدث، تعمل بعض الفرق بلا كلل بحثا عن ناجين تحت الأنقاض" فيما يقوم آخرون "حاليا بجمع الجثث".
وأكد أن فرص العثور على ناجين "ضئيلة للغاية".
وأظهرت مشاهد حصلت عليها "فرانس برس" مبنى تضرر بشكل كبير، بالإضافة إلى جثث عالقة تحت الركام، وجرافات تعمل على إزالة الأنقاض.
وبعدها، أعلنت الأمم المتحدة في بيان أن "52 محتجزا في عداد القتلى. وهناك 68 محتجزا على الأقل في عداد المفقودين" مشيرة الى أنه "من المرجح أن يزيد عدد الضحايا لأن جهود الإنقاذ ما زالت مستمرة".
ونقل البيان عن مبعوث الامم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث قوله "آمل أن يجري التحالف تحقيقا في هذه الحادثة. يجب أن تحصل مساءلة".
وأوضحت منسقة الشؤون الإنسانية في اليمن، ليز غراندي في البيان أن "عدد الضحايا صادم".
وأشارت غراندي الى أن الغارات الجوية أجبرت المنظمات الإغاثية على تحويل الإمدادات الطبية المخصصة للتعامل مع تفشي مرض الكوليرا إلى مستشفيات ذمار، مؤكدة "ليس لدينا أي خيار".
وكان التحالف أعلن في بيان بثّته قناة "الاخبارية" الحكومية السعودية أنه قام "بتدمير موقع تابع لميليشيا الحوثي بذمار يحتوي على مخازن لطائرات بدون طيار".
وبحسب التحالف فإن الموقع أيضا "يحتوي على صواريخ دفاع جوي معادية".


New Page 1