انتخابات «اليسوعية»: من حصد غالبية الكليات؟ :: موقع صيدا تي في - Saida Tv


انتخابات «اليسوعية»: من حصد غالبية الكليات؟

الأخبار
07-10-2019
ليست المرة الأولى التي يعلن فيها كل من التحالفَين السياسيَّين في جامعة القديس يوسف الفوز الكاسح لمصلحته في الانتحابات الطلابية. إذ تباينت قراءة نتائج الاستحقاق الذي جرى وفق القانون النسبي، بين القوى الحزبية المتنافسة، فمنها من احتسب مجموع عدد الكليات، ومنها من ميّز بين كليات كبيرة وكليات صغيرة، «فكلية يفوق عدد طلابها 550 طالباً غير الكلية التي لا يتجاوز عدد طلابها 60 طالباً»، بحسب مصادر التيار الوطني الحر. وقد أهدى كل من الفرقاء الفوز لزعيمه السياسي.
وفيما خاض المستقلون الانتخابات بلوائحهم الخاصة، أشار حزب القوات اللبنانية، في بيان، إلى أنّ التحالف الذي جمعه مع تيار المستقبل وحزب الكتائب والحزب الاشتراكي حاز 18 كلية وحصد 128 مقعداً في كل المجمعات، فيما نال التيار الوطني الحر وحلفاؤه 8 كليات و104 مقاعد، وفاز المستقلون بـ 6 كليات و53 مقعداً، وفاز تيار العزم وحلفاؤه بكلية واحدة وحصدوا 3 مقاعد. وقد فنّد حزب القوات النتيجة فأشار إلى أن تحالفه فاز في بيروت بـ 119 مقعداً (13 كلية) مقابل 100 مقعد للتيار وحزب الله وحركة أمل (8 كليات) و44 مقعداً للمستقلين (5 كليات). وفي مجمع زحلة، جاءت النتيجة، بحسب بيان القوات، (2- 1- 1)، بعدما خاض الحزب المعركة منفرداً في وجه تحالف حزب الله وتيار المستقبل وحركة أمل والتيار الوطني الحر. كذلك أعلن البيان أن طلاب «القوات» و«المستقبل»، فازوا بـ 5 مقاعد في مجمع الشمال، مقابل 3 مقاعد للتحالف الذي جمع تيار العزم وتيار المردة.

تباينت قراءة نتائج الاستحقاق بين القوى الحزبية المتنافسة

في المقابل، أصدر التيار الوطني الحر بياناً لفت فيه إلى أنّه وحلفاءه (حزب الله وحركة أمل) حققوا انتصاراً في الكليات الكبيرة بنتيجة (3-1)، لا سيما الهندسة (الفارق 78 صوتاً)، الطب (الفارق 62 صوتاً)، والآداب (الفارق 29 صوتاً)، وخسر في إدارة الأعمال (مجمع هوفلان) (الفارق 13 صوتاً). وبحسب البيان، استعاد «التيار» مع حلفائه كلية طب الأسنان، وكلية التكنولوجيا والمعلوماتية، وفاز في كلية العلوم، وعادل النتيجة في «العلاج الوظيفي» (ergotherapie).
أما في مجمع زحلة، فأوضح أنه خاض انتخاباته للمرة الأولى، وعادل وحلفاءه النتيجة (2-2) مع حزب القوات وحلفائه بعدما كانت النتيجة (4-0)، العام الماضي. وبالنسبة إلى باقي الكليات المتوسطة والصغيرة، فقد تقاسم الأفرقاء الفوز، بحسب بيان التيار.
وفي بيان آخر مفصّل، أوضح التيار الوطني الحر أنّه وحلفاءه فازوا «بالكليات التي تضم 52% من طلاب الجامعة، في حين فاز حزب القوات وحلفاؤه بالكليات التي تضم 43% (77 مقعداً مقابل 72 مقعداً للقوات وحلفائه و6 للمستقلين). وقد تفوق تحالف التيار الوطني الحر على تحالف القوات بـ91 صوتاً من مجموع المقترعين».
من جهتها، أعلنت مصلحة الطلاب والشباب في حزب الكتائب فوز مرشّحيها برئاسة الهيئة الطالبية في أربع كليات.


New Page 1