الديمقراطية تدعو الاونروا في لبنان الى التراجع عن قرارها الغاء "عطلة" يوم الشهيد الفلسطيني :: موقع صيدا تي في - Saida Tv


الديمقراطية تدعو الاونروا في لبنان الى التراجع عن قرارها الغاء "عطلة" يوم الشهيد الفلسطيني

الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين - دائرة وكالة الغوث
07-01-2020
"دائرة وكالة الغوث في الجبهة الديمقراطية" تدعو الاونروا في لبنان الى التراجع

عن قرارها الغاء "عطلة" يوم الشهيد الفلسطيني واحترام مشاعر الشعب الفلسطيني

استغربت "دائرة وكالة الغوث في الجبهة الديمقراطية" لتحرير فلسطين قرار الاونروا في لبنان الغاء "عطلة" يوم الشهيد الفلسطيني الذي يصادف اليوم (7 كانون الثاني من كل عام). معتبرة انه قرار خاطئ بكل المعايير وليس له ما يبرره، بعد ان كان هذا اليوم واحدا من ايام العطل الرسمية في مدارس الاونروا.. وهو قرار انفرادي لم يناقش مع اي هيئة فلسطينية، سواء كانت رسمية او شعبية او نقابية، في تكرار لقرارات وتوجهات خاطئة وارتجالية لم تكن مدروسة..

وقالت "دائرة وكالة الغوث": كنا نتمنى الا تصدر الاونروا مثل هذا القرار الذي يأتي في وقت حرج جدا، حيث تتصاعد الضغوط على وكالة الغوث من قبل تحالف العدوان الامريكي الاسرائيلي، وكي لا يفهم ويفسر على انه استجابة لدعوات هذا التحالف الذي عمل في السابق على افراغ الاونروا من كل المضامين الوطنية، سواء ما له علاقة بمنع الانشطة السياسية الوطنية تحت مسميات الحياد، او عبر دعوات امريكية واسرائيلية علنية تتهم الاونروا بأنها "منبر يحرض على الكراهية" ووجب التخلص منه.

واعتبرت "دائرة وكالة الغوث في الجبهة الديمقراطية" ان احياء "يوم الشهيد الفلسطيني" من قبل وكالة الغوث هو امر كان وما زال منسجما مع القرارات الدولية ومع نظرة الامم المتحدة الى القضية الفلسطينية باعتبارها قضية شعب وارض واحتلال استيطاني يجب ان ينتهي، وبالتالي فان مهمة الاونروا، باعتبارها احدى منظمات الامم المتحدة، هي ان تكون قراراتها وكل اجراءاتها منسجمة مع توجهات الامم المتحدة التي لا يجب ان تتناقض مع المشاعر الانسانية والوجدانية للشعب الفلسطيني الذي باحياءه لمناسباته الوطنية، ومنها يوم الشهيد، وهذا ما يعبر عن جزء من وفاءه لثلة من المناضلين الذين استشهدوا دفاعا عن حقوق وطنية تدعمها الامم المتحدة ومنظماتها وقراراتها المختلفة..

إن "دائرة وكالة الغوث في الجبهة الديمقراطية" وإذ تؤكد رفضها اي توجه لفراغ الاونروا من المضامين الوطنية، بغض النظر عن المزاعم والاتهامات الامريكية والاسرائيلية، فانها تدعو الى التراجع عن هذا القرار المسيء لعدد واسع من ابناء وعائلات ورفاق شهداء سقطوا دفاعا عن قضية تستحق ما هو اكثر من الشهادة، فانها تدعو وكالة الغوث الى تكريس منطق النقاش والتشاور مع المجتمع المحلي في كل ما له علاقة بالوكالة وبما يعزز علاقة الشراكة والتكامل بين اللاجئين والاونروا.. كما ندعو القيادة السياسية الفلسطينية واللجان الشعبية الى التواصل مع ادارة الوكالة في لبنان للتراجع عن قرارها واحترام المناسبات الوطنية للشعب الفلسطيني..


New Page 1