مجلس نقابة محرري الصحافة اللبنانية يجتمع ويبحث في الأوضاع الراهنة وقضايا مهنية ونقابية :: موقع صيدا تي في - Saida Tv


مجلس نقابة محرري الصحافة اللبنانية يجتمع ويبحث في الأوضاع الراهنة وقضايا مهنية ونقابية


13-10-2020

صدر عن مجلس نقابة محرري الصحافة اللبنانية البيان الآتي:
عقد مجلس نقابة محرري الصحافة اللبنانية اجتماعه الدوري برئاسة النقيب جوزف القصيفي وحضور اعضاء المجلس. وبحث المجتمعون في الأوضاع الراهنة وقضايا مهنية ونقابية.
وبدأ الاجتماع بالوقوف دقيقة صمت وفاء لذكرى عضو مجلس النقابة الراحل، رئيس رابطة خريجي كلية الإعلام والتوثيق الزميل عامر مشموشي.
ثم جرى عرض لجدول اعمال الجلسة. وبعد التداول، أصدر مجلس النقابة البيان الآتي:
1- تؤكد نقابة محرري الصحافة اللبنانية المطالب الواردة في بيان اجتماع نقباء المهن الحرة الاربعاء 23 ايلول المنصرم في دارها، خصوصاً لجهة الإسراع في تشكيل حكومة قادرة تواجه التحديات المتعاظمة التي تصيب لبنان في صميم وجوده، ورفض رفع الدعم عن السلع الأساسية كالقمح والدواء والمحروقات، واتخاذ الإجراءات الكفيلة بتحرير ودائع الناس المحتجزة في المصارف واستعادة ما أخرج منها.
2- تأييد يوم الغضب الذي أعلنه الاتحاد العمالي العام يوم غد، ودعوة الزملاء إلى مواكبته ودعمه، ومناصرة أهدافه وتغطيته، كل من موقعه.
3- على مرمى أيام من الذكرى الأولى للسابع عشر من تشرين الاول، على القوى السياسية جميعها أن تستخلص الدروس والعبر، وتدفع في إتجاه الخروج من الأزمة الخانقة.
4- تجدد النقابة استنكارها واستغرابها لاستمرار استدعاء الصحافيين المسجلين والعاملين في وسائل إعلام مرخصة أمام مكتب مكافحة جرائم المعلوماتية والضابطة العدلية، وتشدد على وجوب اعلام النقابة قبل أي استدعاء، كما هو الأمر بالنسبة إلى نقابات اخرى، وضرورة إحالة الدعاوى فوراً الى محكمة المطبوعات، لأن الصحافي يمثل فقط أمام القاضي. وستجدد النقابة الإتصال مع السلطات المعنية بذلك، على الرغم من أن الاتصالات السابقة لم تكن مشجعة.


New Page 1