حقن البوتكس لعلاج التجاعيد وعلامات التقدم بالسن :: موقع صيدا تي في - Saida Tv


حقن البوتكس لعلاج التجاعيد وعلامات التقدم بالسن

بقلم – د. سلام بلاغي أخصائي جراحة و تجميل الوجه و الفكين
20-10-2020

يُعد ظهور التجاعيد إحدى علامات التقدم فى السن؛ حيث تُصبح طبقة جلد الانسان أقل سُمكًا عن ذي قبل، وبذلك يفقد الجلد مرونته وأيضاً رونقه الطبيعي، وتظهر التجاعيد جلياً على شكل تعرجات وخطوط في الجلد وذلك يؤثر على الحالة النفسية للشخص وعلى ثقته بنفسه، وهو ما دفع أطباء التجميل إلى استخدام حقن البوتكس لعلاج التجاعيد والتخلص من خطوط الوجه كوسيلة فعالة ومضمونة ومقبولة السعر.
وتظهر التجاعيد فى المناطق الأكثر تعرضًا لأشعة الشمس مثل: الوجه، والرقبة، واليدين، والساعدين. ولا يُرحب الناس - وخصوصًا النساء - بظهور تلك التجاعيد حرصًا منهم على مظهرهم الاجتماعي؛ ولذلك فهن يعتبرن حقن البوتكس إحدى أهم طرق التخلص من علامات تقدم السن.
وقبل أن نتعرف على خصائص البوتكس، يجب أن نهتم بمعرفة العوامل الأساسية التي تساهم بظهور تجاعيد البشرة.
العوامل المساهمة في ظهور التجاعيد:
• التقدم فى السن.
• كثرة التعرض لأشعة الشمس والأشعة فوق البنفسجية، حيث تعمل على تكسير مادتي الكولاجين والإيلاستين المسؤولتين عن إكساب الجلد مرونته.
• التدخين؛ فهو يقوم بإسراع عملية ظهور التجاعيد والإصابة بالشيخوخة المبكرة.
• العوامل الجينية.
دعونا نتعرف على ما هو البوتكس؟
البوتكس هو مادة بروتينية طبيعية مستخرجة من بكتيريا الكولستريديم بوتولينوم، وهي بكتيريا غير هوائية تُنتج مادة البوتيلنوم المعاكسة لتأثير مادة الأسيتيل كولين، والتي تُفرز طبيعيًا في الجسم، وهي مسئولة عن انقباض عضلات الوجه والرقبة، كما تُساهم في إنقاص إفرازات الجسم الزائدة، لذا يُستخدم البوتكس أيضًا فى حالات زيادة التعرق.
وتم اكتشاف تأثير مادة البوتكس فى سبعينيات القرن الماضي، حيث كان الأطباء يعملون على إيجاد علاج لمشكلة الحول، و في تلك الأثناء تم اكتشاف قدرة البوتكس - بالصدفة - على إزالة التجاعيد، حيث لاحظ أطباء العيون وجود عرض جانبي لاستخدام البوتكس وهو التأثير على حالة البشرة عن طريق إكسابها المزيد من المرونة وإخفاء خطوط الوجه الرفيعة، وأحدث ذلك صدى واسع بين اخصائيي العيون والجراحين بسبب ذلك العلاج الجديد الذي يقضي تمامًا على تجاعيد الوجه؛ وهو ما أثار فضولهم لإكتشاف المزيد عنه مما أدى إلى ثورة هائلة فى طب التجميل، وخاصةً علاج التجاعيد، ولو بشكل مؤقت!
ماهي استخدامات حقن البوتكس؟
يُستخدم البوتكس في وقتنا الحالي في علاج:
• التجاعيد وخطوط الوجه الرفيعة.
• بعض أمراض العيون كالحول والإفراط فى حركة الرموش.
• أنواع محددة من حالات تشنجات الرقبة والأطراف العلوية.
• علاج الصداع النصفي.
كيف يتم حقن البوتكس للتخلص من التجاعيد؟
يتم حقن البوتكس بواسطة الطبيب المتخصص فى الأماكن التي تكثر بها التجاعيد؛ حيث يعمل البوتكس موضعيًا دون التأثير على الأماكن المحيطة، وتظهر النتيجة فى غضون أيام قليلة، وتستمر لعدة أشهر (ما بين 4 - 6 أشهر)، وقد تحتاجين لإعادة الحقن لاحقًا للحفاظ على النتيجة التي تم الوصول إليها.
ما هي الأعراض الجانبية لحقن البوتكس؟
عادة ما تتسبب معظم الإجراءات الطبية في ظهور بعض الأعراض الجانبية، ويُعتبر البوتكس أحد الحلول الطبية الآمنة التي لا تتسبب في أي مضاعفات جانبية خطيرة، ولكن هناك بعض الأعراض البسيطة التي تظهر بعد الإجراء وتشمل:
• التهاب الجلد.
• ظهور تورمات مكان الحقن.
• الإصابة بالصداع، وهي من الأعراض الجانبية نادرة الحدوث.
ويقوم الطبيب بوصف بعد المسكنات ومضادات الالتهاب للسيطرة على هذه الأعراض، وتختفي كل تلك الأعراض خلال أيام قليلة.
ومن الأعراض الجانبية شديدة الندرة، والتي يمكن تجنبها تمامًا عند الخضوع للإجراء لدى أطباء التجميل المتخصصين:
• ألم بالظهر والرقبة
• صعوبة فى البلع.
• ارتفاع درجة الحرارة.
• الكحة.
• جفاف الفم و العينين.
ما هي موانع استخدام حقن البوتكس:
يمنع استخدام البوتكس فى الحالات الاتية :
• الحمل والرضاعة.
• وجود حساسية تجاه مادة البوتولينوم أو إحدى مكونات الحقن.
• الإصابة بالعدوى في المكان المراد حقنه.
ومن الضروري إبلاغ الطبيب قبل البدء فى الحقن بالتاريخ الصحي والطبي، والأدوية والعلاجات المُستخدمة فى آخر 6 شهور، وما إذا كان قد تم استخدام إحدى مشتقات البوتكس من قبل؛ وذلك للتأكد من عدم وجود أي تعارضات دوائية قد تعيق نجاح الإجراء .
ماذا الذي يجب فعله قبل جلسات حقن البوتكس؟
• التوقف عن تناول الأدوية المسببة لسيولة الدم مثل: الأسبرين ومضادات التجلط.
• عدم التعرض لأشعة الشمس للحد من ظهور أي أعراض جانبية .
• التوقف عن التدخين و تناول الكحوليات لمدة 5 أيام على الأقل لتجنب التعارض الدوائي.
• توفير الوقت الكافي لشفاء أي جروح موجودة في المناطق المُراد حقنها.
ما هي النصائح الواجب اتباعها بعد حقن البوتكس؟
• وضع الكمادات الباردة على منطقة الحقن للحد من الإصابة بالتورمات.
• تناول كمية مناسبة من السوائل لتهيئة الظروف المناسبة للعلاج بشكل سليم .
• الابتعاد عن أشعة الشمس.
• المتابعة مع الطبيب المتخصص للتأكد من التعافى التام، والتأكد من نجاح العملية.


New Page 1