واشنطن: بايدن سيستأنف بناء الجدار الحدودي مع المكسيك :: موقع صيدا تي في - Saida Tv


واشنطن: بايدن سيستأنف بناء الجدار الحدودي مع المكسيك

الأخبار
07-04-2021
كشف وزير الأمن الداخلي الأميركي، أليخاندرو مايوركاس، أن الرئيس جو بايدن، يبحث استكمال بناء الحائط الحدودي الجنوبي، الذي كان قد بدأه الرئيس السابق، دونالد ترامب، بحسب صحيفة «دايلي ميل» البريطانية.
في هذا السياق، أفادت صحيفة «واشنطن تايمز»، أيضاً، أن مايوركاس أبلغ موظفي الوزارة أنه قد يستأنف بناء الجدار بهدف «سد الفجوات» الموجودة حالياً فيه.

وأضاف: «بالرغم من أن الرئيس اتخذ قراراه بوضوح تام، بإنهاء حالة الطوارئ التي تم بموجبها تخصيص أموال وزارة الدفاع لبناء الجدار الحدودي، إلا أن ذلك يترك لنا، كوزارة، المجال لاتخاذ بعض القرارات، لا سيما في ما تعلق ببعض أجزاء الحائط وبعض المشاريع التي تحتاج إلى استكمال»، لافتاً إلى أن هذه الأجزاء تشمل «الفجوات» و«البوابات» و«المناطق التي اكتمل إنشاؤها في الجدار، إلا أن التكنولوجيا اللازمة لتشغيلها لم تكتمل بعد».

وتأتي هذه الخطوة، بالرغم من أن الرئيس الأميركي أصدر منذ اليوم الأول لدخوله البيت الأبيض، أمراً يقضي بوقف تمويل هذا الجدار نهائياً، ما اعتبره البعض خطوة غير قانونية. وفي ذاك الوقت، هاجم بايدن، ترامب، قائلاً: «إن بناء جدار ضخم على الحدود الجنوبية ليس حلاً سياسياً جاداً، بل هو مضيعة للمال، كما يهدف إلى تشتيت الانتباه عن التهديدات الحقيقة للأمن الوطني». قبل أن يقوم أيضاً، في وقت لاحق، بإبطال أمر «حالة الطوارئ الحدودية» بأكمله، والذي كان قد أصدره ترامب في العام 2019.

بيد أن إدارة بايدن وجدت نفسها في مواجهة أزمة هجرة هائلة، إذ بلغ عدد المهاجرين في شهر آذار رقماً قياسياً جديداً. في هذا الإطار، تفيد «دايلي ميل»، أن إدارة الجمارك وحماية الحدود قبضت، الشهر الماضي، على 171 ألف مهاجر، وهو العدد الشهري الأعلى منذ عقدين من الزمن. كما تم إحصاء ما لا يقل عن 19 ألف طفلاً بلا ذويهم على الحدود، علماً أن أعداد الأطفال تفوق حالياً القدرة الاستعابية للمخيمات المخصصة لهم. واللافت في الأمر، أن العدد الإجمالي للمهاجرين في شهر آذار، تجاوز الرقم القياسي الأخير الذي تم الإبلاغ عنه في نيسان، عام 2000، والبالغ 180 ألف مهاجراً.


New Page 1