«UFC 267»: أربعة نزالات ساخنة ولقبٌ على المحكّ :: موقع صيدا تي في - Saida Tv


«UFC 267»: أربعة نزالات ساخنة ولقبٌ على المحكّ

جريدة الاخبار
31-10-2021
قررت «UFC» أن تعطي جمهورها بطاقتين ناريّتيْن، يفصل بينهما أسبوع واحد فقط. أول هذين الحدثيْن هو بطاقة «UFC 267»، التي تجري فجر غد الاحد على «Fight Island»، أو جزيرة القتال، التي استحدثتها «UFC» العام الفائت، من أجل تجاوز عقبات السفر والإجراءات الصحية في ظل جائحة «كورونا»، وتقع في العاصمة الإماراتية أبوظبي. أما الحدث الثاني فهو بطاقة «UFC 268»، التي تجري الأحد القادم في نيويورك الأميركية.

«UFC 267» تأتي بعد أن شهدنا بطاقات «عِجاف» خلال الشهر الفائت، تضمّنت نزالات متواضعة وبدون وجوه معروفة. ومتوّقع أن تخطف أربع نزالات الأضواء فجر الأحد، وهي الآتية

يان بلاهوفيتش ضد غلوفر تيكسيرا
يتواجه بطل فئة الوزن الثقيل الخفيف (Light Heavyweight)، البولندي يان بلاهوفيتش، مع خصمه البرازيلي غلوفر تيكسيرا، في نزال بين مقاتلين نجحا باكتشاف إكيسر الشباب. فبلاهوفيتش أصبح بطلاً بعمر السابعة والثلاثين، بعد أن كان على حافة الإقصاء من «UFC» في العام 2017، برصيد انتصارين فقط من أصل ستة نزالات. أما تيكسيرا، الذي يبلغ من العمر 42 عاماً، فمسيرته شهدت صحوة متأخرة، حيث نجح في مراكمة 5 انتصارات متتالية قبل مواجهة الغد.
بيتر يان ضد كوري ساندهاغن
في فئة وزن الديك، يتواجه من يرى كثيرون أنه حامل اللقب الحقيقي في هذه الفئة، البطل السابق الروسي بيتر يان، مع الأميركي كوري ساندهاغن، الخصم التكتيكي والعنيد إلى أبعد الحدود. كان من المفترض أن يكون هذا النزال من أجل لقب هذه الفئة، بين يان وحامل اللقب الجامايكي ألجماين ستيرلنغ، لكن انسحاب الأخير لعدم جهوزيته البدنية، ودخول ساندهاغن كبديل، حوّل هذا النزال إلى قتال من أجل اللقب المؤقت، إلى حين عودة ستيرلينغ.
ويعِد هذا النزال بالكثير من الحماس، فالروسي صاحب البنية الصلبة، لم يظهر إلى حد الآن في أي نزال ممل، نظراً لأسلوبه الحماسي، الذي يعتمد على الوقوف وتبادل الضربات مع الخصم. الأمر نفسه ينطبق على ساندهاغن، الذي راكم خبرةً كبيرة في السنوات الأخيرة، بعد مواجهته لأسماء لامعة في هذه الفئة، امثال تي جي ديلاشاو، وفرانكي إدغار وألجماين ستيرلنغ ومارلون مورايس. سيرة ذاتية تجعله بدون شك خصماً مقلقاً لأ ي رجل يقف أمامه داخل «الأكتاغون».

إسلام ماخاتشيف ضد دان هوكر
في نزال يعِد بالكثير، وضمن فئة الوزن الخفيف، يواجه الروسي إسلام ماخاتشيف خصمه النيوزيلندي دان هوكر. يتوقع الكثير من المحللين أن يكون الفائز بهذا النزال المرشح الأبرز للقتال من أجل اللقب، فالروسي راكم ثماني انتصارات متتالية إلى اليوم، والقتال من أجل بطولة العالم في حال فوزه يوم غد، تبدو الخطوة الأكثر واقعية. أما هوكر، وعلى الرغم من خسارته لاثنين من نزالاته الثلاث الأخيرة، إلا أن فوزاً على ماخاتشيف (المقاتل الذي يتجنّب الجميع منازلته)، سيضعه حكماً في موقع المفضّل من أجل القتال على اللقب.

حمزة تشيماييف ضد لي جينليانغ
بعد أن أثار زوبعة داخل «UFC» بعد ثلاث نزالات فقط، يعود السويدي من أصول شيشانية، حمزة تشيماييف، إلى «الأوكتاغون» مرة أخرى، في أول ظهور له بعد تعافيه من «كوفيد-19»، الذي فتك به منذ حوالى العام وعرّض مسيرته للخطر. وينافس السويدي هذه المرة ضمن فئة الوزن المتوسط، في مواجهة المقاتل الصيني الصلب لي جينليانغ. والرجل الذي سيخرج بيده مرفوعةً من هذا النزال، سيحجز لنفسه مكاناً ضمن المصنّفين الخمسة الأوائل في هذه الفئة بدون شك.

نزالات صاخبة بكل تأكيد، سيسعى من خلالها بلاهوفيتش لتأكيد سطوته على فئة الوزن الخفيف الثقيل، ويان إلى استعادة لقبه، فيما يريد كل من ماخاتشيف وتشيماييف فرض حضورهما وهيبتهما، كلٌّ داخل فئته.


New Page 1