New Page 1

أفادت هيئة «أوجيرو»، في تغريدة على موقعها على «تويتر»، بأن عطلاً كهربائياً طرأ في سنترال ​طرابلس​ - ​البحصاص​ بسبب الضغط على ​المولّدات​ مما أدّى إلى توقّف الخدمات ضمن المنطقة المذكورة. وتعمل الفرق الفنية على إصلاح العطل بالسرعة الممكنة.


أفادت مؤسسة ​كهرباء لبنان​ في بيان لها أنه "تبين وجود جثة مجهولة الهوية، صباح يوم الاثنين، على محول للطاقة الكهربائية في بلدة الجميلية، وعلى الأثر أبلغت مؤسسة كهرباء لبنان المراجع المختصة التي تقوم بالتحقيقات اللازمة". وأسفت لوقوع الحادث الأليم الذي أودى بأحد الأشخاص. وحذرت المواطنين وجميع الأشخاص "من الدخول إلى محطات التحويل الرئيسية وأي من منشآت مؤسسة كهرباء لبنان ومن التعدي على أي من تجهيزاتها تجنبًا لتعريض


أشارت «جمعية المستهلك»، اليوم، إلى أنها «تتابع مراقبة الأسواق وأسعار السلع بشكل فصلي، إضافة إلى متابعة دورية للتغييرات المفاجئة الناتجة من الاحتكارات والتخزين والتهريب». وبناءً على هذه المتابعة، أوردت الجمعية في بيان أصدرته في مناسبة مرور عامين على احتجاجات 17 تشرين الثاني 2019 النقاط الآتية: ـــ إن سياسة دعم التجار وتهريب الأموال والسلع وإخفائها التي اعتمدتها «سلطة الطوائف» وحمايتها لـ«نهب المصارف للودائع» عبر هيركا


ليس البيان الأوّل الذي نكتبه عن قضية تفجير المرفأ ولا عن حملات التحقير والتهديد والتخويف ضدّ المحقّق العدلي في هذه القضية القاضي طارق بيطار. ما يحدُونا إلى كتابة هذا البيان الجديد هو ارتفاع منسوب الحملات السياسية التي تُشنّ ضدّ القاضي بيطار والتي وصلتْ إلى حدّ إعلان قوى سياسية وازنة بشكل صريح عدم استعدادها للتّعايش مع مشكلةٍ اسمها "طارق بيطار". وفي حين حمّلت هذه القوى السلطات الرسمية مسؤولية تخليصها من هذه "المشكلة" وفق ما



كشف وزير التربية والتعليم العالي، عباس الحلبي، أن الوزارة استطاعت تأمين مِنَح قيمتها 14 مليون دولار للمدارس الرسمية، سيتمّ من خلالها دفع كامل المصاريف التشغيلية للمدارس، وهو مبلغ يكفي حتى نهاية العام الدراسي الجاري. وأشار الحلبي في تصريح، إلى أنه «سيتمّ دفع 90 دولاراً شهرياً لأساتذة الملاك في المدارس الرسمية، كمساعدة خلال العام الدراسي الحالي». وشدد وزير التربية، على أنه «يجب تقديم مِنَح لجميع الموظفين العامّين بمن ف


وقّع وزير المالية يوسف الخليل، قراراً مدّد بموجبه لغاية 1/11/2021 ضمناً، مهلة تقديم بيانات الفصل الثالث لضريبة الرواتب والأجور من سنة 2021، وتأدية الضريبة العائدة لها.


عاود مستشفى بيروت الحكومي عمله في أقسامه الخارجية كافّة بعد تعليق الإضراب الذي دعا إليه العاملون في المستشفى. وذكرت إدارة المستفى، في بيان، أنّ أقسام «الأشعة والمختبر والعيادات وغيرها من الأقسام، بخاصة قسم الدخول وقسما طوارئ الكورونا والطوارئ العادية ووحدة فحص PCR الكورونا للمقيمين والمسافرين، عاودت العمل». وكانت إدارة المستشفى قد أعلنت سابقاً عن اتخاذها خطوات عملية تتعلق بمطالب الموظفين وحقوقهم.


حلّ موسم قطاف الزيتون وعصره، ومعه تعصر الدمعة في قلوب المستهلكين الذين أصبح التنعّم بخيرات الشجرة المباركة رفاهية لا تتوافر إلا لقلّة. فمع تخطّي سعر تنكة زيت الزيتون ثلاثة أضعاف الحد الأدنى للأجور، ولّى الزمن الذي كان فيه اللبنانيون يردّدون مع سيلان «الكنز الأصفر» من المعاصر «خبزي وزيتي عمارة بيتي» «كنا نشتري تنكة زيت الزيتون بـ 150 ألف ليرة تقريباً، والتنكة أساساً لا تكفينا كعائلة. فكيف نشتريها اليوم بعدما وصل سعرها إلى


أكد رئيس نقابة موزعي ​الغاز​ جان حاتم، أن كميات الغاز متوفرة حالياً، فيما تكمن المشكلة بتركيب جدول ​الأسعار​. وكشف حاتم في حديث إذاعي، أن التوجه، هو للدفع مقابل هذه المادة بالدولار. وقال، "نحن وسيط بين شركات التعبئة والمواطن، نطلب من ​وزير الطاقة​ بدعم المادة وتثبيت سعرها". وتوقع رئيس نقابة موزعي الغاز، أن يصبح سعر القارورة فوق 200 ألف ليرة.


أعلنت "نقابة المستشفيات" في بيان أن "المستشفيات تواجه مشكلة حادة تتمثل في النقص في كواشف المختبر، وحتى إن وجدت فهي تباع بالدولار الفريش مما اجبر العديد من المستشفيات على التوقف عن اجراء الفحوص الخارجية إلا للمرضى الذين هم داخل المستشفى". وتابعت: "بعض الكواشف المفقودة لها تأثير سلبي خطير مثل ما هو مستعمل للتأكد من صلاحية الدم الذي يعطى للمرضى والفحوص الدورية لمرضى غسيل الكلى وللذين يعانون من امراض القلب الخ...المستوردون يضع


قرر مدربو الجامعة اللبنانية في بيان، الاستمرار في الاضراب المفتوح وتأكيد السير خلف رابطة موظفي الجامعة وتأييد كل المطالب المرفوعة، بعد ما آلت إليه الأمور من تردي الأوضاع الاقتصادية والمعيشية وانهيار الليرة، و"بسبب معاناتنا من سنوات طوال ولم نزل من إجحاف في تأمين الاستقرار الوظيفي لنا لحجج واهية، واضعين نصب أعيننا مطالبنا من أجل تأمين لقمة عيش أبنائنا، وبهدف الحفاظ على استمرارية الجامعة، الصرح الوطني العظيم الذي اعطيناه ولم


أعلنت نقابة موزعي قوارير الغاز بالجملة والمفرق ومستلزماتها في لبنان، في بيان، أنها "فوجئت بتوقف شركات التعبئة عن تزويد المواطنين والوكلاء بمادة الغاز، بسبب ارتفاع سعر صرف الدولار من 17000 الى 19500". وأوضح النقيب عبد الهادي كمال العبيدي أنه "بالرغم من تحرير سعر الصرف ورفع الدعم، لا يمكن الطلب من المواطن والوكيل بتسديد ثمن الغاز بالدولار الاميركي وإضافة أعباء إضافية على كاهل المواطن، كون هذه المادة سيادية وأساسية، وهي سلعة


أكّدت نقابة ​المستشفيات​ في ​لبنان​، أنّ "المستشفيات تواجه مشكلةً حادّةً تتمثّل في النقص في كواشف المختبر، وحتّى إن وُجدت فهي تباع بالدولار الفريش، ممّا أجبر العديد من المستشفيات على التوقّف عن إجراء الفحوصات الخارجيّة، وإجرائها فقط للمرضى الّذين هم داخل المستشفى". ولفتت في بيان، إلى أنّ "بعض الكواشف المفقودة، لها تأثير سلبي خطير، مثل ما هو مستعمل للتأكّد من صلاحيّة الدم الّذي يُعطى للمرضى، والفحوص


ناشدت نقابة مالكي ومستثمري معامل تعبئة الغاز المنزلي، المسؤولين، إعادة النظر بجدول تركيب الأسعار، بسبب الخسارة التي يرتّبها على مراكز التعبئة. ولفتت في بيان، إلى أنه «بعد صدور جدول تركيب أسعار جديد من قبل وزارة الطاقة، وتحديد سعر مبيع القارورة بـ165300 في مركز التعبئة، تم إصدار قرار من قبل المستوردين يحدّد سعر طن الغاز بالدولار الأميركي (فريش دولار)، على أن يكون سعر الدولار في السوق الذي يتم تداوله بين 19,200 لكل دولار أميرك